السبت، 16 يونيو، 2012

الأرض مركز الكون في الكتاب المكنون، أفلا يؤمنون؟.

[ لمتابعة رابط المشـاركـــــــــة الأصليَّة للبيــــــــــــــان ]

 الأرض مركز الكون في الكتاب المكنون، أفلا يؤمنون؟..
بسم الله الرحمن الرحيم،

 والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع أنصار الله الواحد القهار، وسلام الله على أحبتي الأنصار المبشّرين 
ببعث المهدي المنتظر ويجادلون البشر بالبيان الحق للذكر وينذرونهم مرور كوكب سقر لمن شاء منهم أن يتقدم أو يتأخر، أما بعد..
يا أيها الباحث الكريم، 

ثبتني الله وإياك على الصراط المستقيم وجميع المسلمين، وبالنسبة لفتواك إن الماء من السماء فتعال لكي نعلم بداية حدود السماوات بَدءاً من السماء الأدنى إلى الأرض، فسوف تجد الجواب في محكم الكتاب في قول الله تعالى:
{وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُوماً لِّلشَّيَاطِينِ وَأَعْتَدْنَا

 لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ }
صدق الله العظيم [الملك:5]
بمعنى :إن زينة السماء الدنيا النجوم جعلها الله دونها فهل تعتقد أن المطر يأتي من السماء من فوق النجوم؟

 أم تظن الماء يأتي من كواكب أُخر تقع على مقربة من الأرض؟ قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين.. 
ويارجل أفلا تعلم إن الطائرة التي تحلق من فوق السحاب والسماء تمطر إن الطائرة من فوق الماء في السحاب وتمطر السحب ولا تبلل الطائرة إذا كانت من فوق السحاب الممطرة؟ فليس المطر يأتي من خارج الغلاف الجوي للأرض كون أسباب المطر تأتي من الأرض من بخار البحر الذي على الأرض والرياح وتكّون السحب، ولكن الماء تكَّون من الأرض ذاتها وليس من كوكب آخر جاء ماؤها. 
ولذلك قال الله تعالى:
{ وَالْأَرْ‌ضَ بَعْدَ ذَٰلِكَ دَحَاهَا ﴿30 أَخْرَ‌جَ مِنْهَا مَاءَهَا وَمَرْ‌عَاهَا ﴿31﴾ }
صدق الله العظيم [النازعات]
وأما بالنسبة هل الأرض الأم هي فعلاً مركز الانفجار الكوني؟

 فبالعقل والمنطق إن أول كوكب سوف يتكون هو الكوكب الأم من قبل أن تتكون السماوات وزينتها، وتجد الجواب إن أول كوكب تكّون إنها الأرض الأم. 
 وقال الله تعالى:
{ قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الْأَرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَندَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ(9) وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ(10) ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ (11) فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ(12) }

  صدق الله العظيم [فصلت]
فما السرّ إن الأرض تكونت من قبل تكوين السماوات وزينتها من النجوم والكواكب؟ وذلك لأن الأرض الأم هي مركز الانفتاق الكوني وبالعلم والعقل والمنطق فلا بد أن يكون مركز الجاذبية الكونية سرّها في الكوكب الأم ألا وإن الكوكب الأم ليخرج عن رقم السبعة الأراضين كونه بينهن والأراضون السبع من بعد الكوكب الأم. 

ولذلك قال الله تعالى:
{ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ (26) وَلَوْ أَنَّمَا فِي الأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (27) مَّا خَلْقُكُمْ وَلا بَعْثُكُمْ إِلاَّ كَنَفْسٍ وَاحِدَةٍ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ (28) أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى وَأَنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (29) ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِن دُونِهِ الْبَاطِلُ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ (30) }

صدق الله العظيم [لقمان]
ونستنبط من هذه الآيات قول الله تعالى:

{ وَلَوْ أَنَّمَا فِي الأَرْضِ مِن شَجَرَةٍ أَقْلامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }

صدق الله العظيم
فأما ظاهر الآية فهي تتكلم عن كلمات الله التي هي قدراته
بأن ليس لكلمات قدرته حدود أو قيود وإنه على كل شيء قدير إلى مالا نهاية حتى ولو يجعل ما في الأرض من الشجر أقلاماً وبحرها مداداً للأقلام ومن ثم تكتب إنه قادر على أن يفعل الشيء الفلاني وقادر على أن يفعل الشيء الفلاني إذاً لنفد بحر الأرض قبل أن تنفد كلمات قدراته تعالى كون ليس لقدرته حدود ولا قيود، وحتى ولو يمد الأراضين السبعة من بعد الأرض بسبعة أبحر ما نفدت كلمات الله سبحانه وتعالى علواً كبيراً!!

 و نستنبط موقع الأراضين السبعة إنها من بعد أرضنا وذلك من خلال قول الله تعالى:
{ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِن بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَّا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }

صدق الله العظيم
ولربما يود أن يقاطعني الباحث عن الحق فيقول:

 "أفلا توجد آية أكثر وضوحاً تُفتي إن الأراضين السبع حقاً من بعد أرضنا؟"
 . ومن ثم نترك الجواب عليه مباشرة من الرب من محكم كتابه:
{ اللّهُ الّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الأرْضِ مِثْلَهُنّ يَتَنَزّلُ الأمْرُ بَيْنَهُنّ لّتَعْلَمُوَاْ أَنّ اللّهَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنّ اللّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلّ شَيْءٍ عِلْمَا }

  صدق الله العظيم [الطلاق:12]
وماهو الأمر الذي يتنزل من عنده تعالى؟ 

والجواب تجدوه في محكم الكتاب:
{ فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ الْمُشْرِكِينَ (94) }
صدق الله العظيم [الحجر]
إذاً الأمر هو: 

أمر القرآن العظيم يتنزل على خاتم الأنبياء والمرسلين في مركز المركز، إذاً أرضنا تخرج عن الرقم سبعة في تعداد الأراضين السبع كون الأراضين السبع هي معلقة بالفضاء من بعد الأرض الأم. ولذلك قال الله تعالى:
{ اللّهُ الّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الأرْضِ مِثْلَهُنّ يَتَنَزّلُ الأمْرُ بَيْنَهُنّ لّتَعْلَمُوَاْ أَنّ اللّهَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنّ اللّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلّ شَيْءٍ عِلْمَا }

صدق الله العظيم [الطلاق:12]
وبما إن ذلك الخبر في محكم الكتاب سوف يجده أهل العلم على الواقع الحقيقي قد كشفه لهم من قبل أن يكتشفوه اليوم في آخر الزمان، ولذلك خاطبهم الله تعالى بهذه الحجة على الواقع الحقيقي فقال:
 

{ لّتَعْلَمُوَاْ أَنّ اللّهَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنّ اللّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلّ شَيْءٍ عِلْمَا }
  صدق الله العظيم.
ولسوف يعلمون يوم مرور كوكب سقر أسفل الأراضين السبع برغم إنهم الآن يعلمون بوجود سبعة كواكب من بعد أرضنا ولكنهم للحق كارهون، ولسوف يعلمون بأي منقلب ينقلبون، والعاقبة للمتقين وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين..

ولربما يود أن يقاطعني أحد السائلين فيقول:

 "مهلاً مهلاً يا ناصرمحمد فلا تختم هذا البيان من قبل أن تأتي بالبرهان المبين أن مركز الجاذبية الكونية هي فعلاً يكمن سرها بالأرض الأم التي يعيش عليها الجن والإنس" . ومن ثم نترك الجواب من الرب مباشرة من محكم الكتاب.
 قال الله تعالى:
{ إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ أَنْ تَزُولا وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا }

صدق الله العظيم [فاطر:41]
بمعنى: إن الله يمسك السماوات السبع وزينتها والأراضين السبع وأقمارها أن تزولا إلى مركز الجاذبية الكونية فتقع على الأرض الأم مركز الانفتاق الكوني.
وربما يود أحد السائلين أن يقول:

 "وما هو برهانك المبين من محكم القرآن العظيم إنه يقصد وقوع السماء على الأرض التي فيها الناس، فلربما يقصد كوكب آخر غير أرض الناس؟" .
 ومن ثم نترك رد الجواب مباشرة من الرب من محكم الكتاب.
 قال الله تعالى:
{ وَيُمْسِكُ السَّمَاءَ أَنْ تَقَعَ عَلَى الْأَرْضِ إِلَّا بِإِذْنِهِ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ }
صدق الله العظيم [الحج: 65]
فهو يقصد وقوع السماء على الأرض التي فيها مركز الجاذبية الكونية، وهي الأرض التي فيها الناس إلا أن يشاء الله لولا رحمته بعباده الصالحين لوقعت السماء على الأرض مركز الجاذبية الكونية. ولذلك قال الله تعالى:

{ وَيُمْسِكُ السَّمَاءَ أَنْ تَقَعَ عَلَى الْأَرْضِ إِلَّا بِإِذْنِهِ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ }
صدق الله العظيم [الحج: 65]
ويأيها الباحث عن الحق 

لقد جئناك بالبرهان المبين من محكم الكتاب على سؤالك ذكرى لأولي الألباب، ولن يتذكر أصحاب الاتّباع الأعمى الذين إن ضلَّ الناس ضلّوا ورائهم، بل يتذكر أولو الألباب الذين يحكمون عقولهم ومن ثم يتبعون الحق من ربهم إن تبين لهم من بعد التدبر والتفكر أنه ينطق بالحق ويهدي إلى صراطٍ مستقيم، وأما أصحاب الجحيم أصحاب الاتّباع الأعمى فإنهم قوم لا يعقلون بل يتبعون أسلافهم الذين من قبلهم اتباع الأعمى من غير أن يستخدموا عقولهم شيئاً حتى إذا حصحص الحق فهدونهم إلى صراط الجحيم فتبين لهم إن سبب ضلالهم هو عدم استخدام العقل والمنطق فيما وجدوا عليه أسلافهم. ولذلك قالوا:
{ وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ }
صدق الله العظيم
[الملك:10]
ألا والله الذي لا إله غيره إن بيان الإمام المهدي للقرآن يتحدى به العقل وإنه لا يتدبره عاقل مستخدماً عقله إلا ووجد أن عقله يرضخ للحق من ربه فيوافقه إلا أن يعصي عقله، ومن عصى عقله فقد زاغ عن الحق بعد أن قبله عقله.

 وقال الله تعالى:{ فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّـهُ قُلُوبَهُمْ }
صدق الله العظيم [الصف:5]
وقال الله تعالى:

{ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِلَّ قَوْمًا بَعْدَ إِذْ هَدَاهُمْ حَتَّىٰ يُبَيِّنَ لَهُمْ مَا يَتَّقُونَ ۚ 

إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }
صدق الله العظيم [التوبة:115]

وقال الله تعالى:  
{وَيُمْسِكُ السَّمَاءَ أَنْ تَقَعَ عَلَى الْأَرْضِ إِلَّا بِإِذْنِهِ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ}
 صدق الله العظيم [الحج:65].
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.



الأحد، 10 يونيو، 2012

الإمام المهدي لم يفتِ عن موعد الصيحة ولا الرجفة ولم يحدد موعد مرور كوكب العذاب..

 
 
الإمام المهدي لم يفتِ عن موعد الصيحة ولا الرجفة ولم يحدد موعد مرور كوكب العذاب..
           بسم الله الرحمن الرحيم،
 والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع الأنصار للحق في كل عصر إلى اليوم الآخر، أما بعد..
سلام الله عليكم ورحمة الله وبركاته يا أحبتي الأنصار السابقين الأخيار، 
 إياكم ثم إياكم أن تفتنوا أنفسكم وأمتكم بتحديد موعد للعذاب فليس ذلك من صالح الدعوة المهدية، 
 وسبق أن أفتيتكم أن جدي محمد رسول الله أفتاني بالرؤيا الحق أن أقول حين نُسأل عن موعد العذاب أن نقول
 ما أمر الله رسوله أن يقول:
{ قُلْ إِنْ أَدْرِ‌ي أَقَرِ‌يبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَ‌بِّي أَمَدًا ﴿
٢٥﴾ }
صدق الله العظيم [الجن]
ويا أحبتي في الله،

 لقد كان يلقي الله بالقرآن على محمد عبده ورسوله أن ينذرهم بعذاب الله حتى تصوره الرسول قريباً جداً وخصوصاً حين جاء قول الله تعالى:
{ فَإِنْ أَعْرَ‌ضُوا فَقُلْ أَنذَرْ‌تُكُمْ صَاعِقَةً مِّثْلَ صَاعِقَةِ عَادٍ وَثَمُودَ ﴿
١٣﴾ }
صدق الله العظيم
[فصلت]

حتى يتوقعون تاريخ العذاب أظلّهم قريباً، ولكنه لم يحدد لهم تاريخاً معيناً بل ليخوّفهم حتى يظنوا أن عام العذاب قد أظلّهم
فيتوبوا إلى ربهم فيهدي قلوبهم حتى إذا أبصروا الحق هداهم الله إليه. ويا أحبتي في الله فتصورا لو أن الله علّم نبيه عن موعد العذاب أنه بعد أكثر من 1400 سنة إذاً لما اتَّبع محمداً رسول الله أحدٌ، ولكن يا أحبتي في الله إن لله حكمة بالغة أن يخفي موعد العذاب على رسله وخليفته بحسب أيام دوران الأرض حول نفسها وذلك حتى لا يؤخروا إيمانهم بالحق من ربهم حتى يأتي الموعد المعلوم. وقال الله تعالى:
{ أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنتُم بِهِ ۚ آلْآنَ وَقَدْ كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ ﴿
٥١﴾ }
صدق الله العظيم [يونس]

إذاً يا أحبتي في الله لو أخبر الله الرسل أن يحددوا مواعيد العذاب حسب سنين وأيام البشر إذا لأنظروا اتّباع الحق من ربهم حتى ينظرون هل يحدث شيء في اليوم المعلوم، ولذلك يخفي الله عن الرسل مواعيد العذاب بحساب التاريخ الذي يحسِبون به لحكمةٍ بالغةٍ رحمةً بالناس كون الله لا يرضى لعباده الكفر والعذاب بل الشكر والجنة والسعادة، فهو لا يريد أن يعذب عباده سبحانه، وما يفعل الله بعذابهم! بل هم الظالمين لأنفسهم كونهم يستعجلون عذاب ربهم وبرغم أنهم دعوا الله مخلصين له الدين فقالوا:

{ وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً 
مِّنَ السَّمَآءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ }
صدق الله العظيم [الأنفال:32]

ويا سبحان ربي إنما قولهم ذلك الدعاء كونهم لا يعقلون، بل دعاء العقل والمنطق هو أن يقولوا :"اللهم إن كان هذا هو الحق من عندك فاهدنا إليه وثبتنا على الصراط المستقيم" . ولكن للأسف إن الذين يستعجلون العذاب قومٌ لا يعقلون.
 وقال الله تعالى:
{ وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ وَقَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِمُ الْمَثُلَاتُ ۗ وَإِنَّ رَ‌بَّكَ لَذُو مَغْفِرَ‌ةٍ لِّلنَّاسِ عَلَىٰ ظُلْمِهِمْ ۖ وَإِنَّ رَ‌بَّكَ لَشَدِيدُ الْعِقَابِ ﴿٦﴾ }
صدق الله العظيم [الرعد]
وقد كنا نعلن قدوم كوكب سقر بحسب تاريخ الشمس والقمر والأرض حول محورها ليومها الأصلي ولم نزدهم تفصيلاً أكثر فلعلهم يخافون فيتبعون الحق من ربهم، ولكن للأسف لم تنفع تلك الحكمة فزادني الله علماً أن أبيّن للناس هذا القرآن فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر وإنما علينا البلاغ وعليه الحساب، وأفتانا الله إنما يتذكر أولوا الألباب وما على الرسل إلا البلاغ المبين.

وأما أحمد السوداني فهو يخشى على الأنصار الفتنة من قصص المايا وقد يأتون بقصص جديدة ليجعلوها مكراً للأنصار للفتنة، ولكن الأنصار ينتظرون رحمة الله للأمة وليس عذابه.
وأما هل الكوكب ذاته بما يسمونه نيبروا أو الكوكب العاشر؟ فأشهد لله أنه هو ذلكم كوكب العذاب ذكرى لأولي الألباب ونحن نؤمن بمجيئه في القدر المقدور في الكتاب المسطور ولا تزالون في نهاية الحوار وبدء الظهور لعلهم يعلمون علم اليقين أنه الحق من ربهم وأنه تبين لهم أن ناصر محمد ليس شخصية وهمية كما زعم الذين لا يعلمون، ولكني أذكركم فهل لو قال الله لنبيه نبئهم أن يوم العذاب بعد أكثر من ألف وأربعمائة سنة فهل ترونهم سوف يأمنون وسوف يقولون إذاً لا مشكلة فالعذاب في زمن غير زماننا لو كان من الصادقين فلماذا نخاف من عذاب الله؟
ولكن الله ورسوله كان يوهمهم أنه قريب على الأبواب لعلهم يتقون فينيبون إلى ربهم ليهدي قلوبهم.

 ويا أحبتي في الله الأنصار السابقين الأخيار،
 إنما أعلنا غرة صيام رمضان هذا 1433 إنها الجمعة لا شك ولا ريب ولكننا لم نفتِ فيه بصيحة ولا رجفة ولا بمرور كوكب العذاب، 
ولا زلت متمسكاً بوصية جدي محمد رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - أن أقول ما أمره الله أن يقول 
حين يسأله الناس عن موعد العذاب أن يقول:
{ قُلْ إِنْ أَدْرِ‌ي أَقَرِ‌يبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَ‌بِّي أَمَدًا ﴿٢٥﴾ }
صدق الله العظيم [الجن]

ويا أحبتي الأنصار ياعبيد النعيم الأعظم، 

أليس هدفكم أعظم وأسمى هدف في تاريخ الكتاب أن تجعلوا الناس أمة واحدة على صراط مستقيم ليتحقق رضوان الله؟ لماذا تستعجلون لهم العذاب يا أحبتي في الله؟ 
فلا تفتنوا أنفسكم ولا تفتنوا أمتكم بتحديد الموعد فليس للإمام المهدي ولا لكم من الأمر شيء وإلى الله ترجع الأمور.
ولا تزالون في عام
1427 بحسب سنين القمر لذات القمر، وأنتم تعلمون كم طول السنة القمرية بحساب القمر إنها ثلاثون عاماً ودخلت السنة القمرية التي يكون خلالها عذاب الله الموعود في عام 1427 بحسب سنينكم وأيامكم وساعاتكم التي بأيديكم، وكنت أستخدم حساب تاريخ أسرار الكتاب لنخوّفهم فنوهمهم أن العذاب قريب حتى يتوقعونه في ذلك العام، وللأسف ما زادهم إلا طغياناً كبيراً وأكثرهم ينتظرون لموعد العذاب حسب فهمهم لحسابهم، ولكنه تبين لنا أن تلك الحكمة تضر الدعوة المهدية أكثر من نفعها وفتنة للأنصار ولم نعد نبيّن العذاب حتى بحسب تاريخ الأمد البعيد بعد أن منعنا الله ورسوله عن ذلك. فالحمد لله فالاستجابة للدعوة في استمرارٍ فالمتبعون كل يوم في ازدياد، فلا تستعجلوا العذاب يامن ينظرون إيمانهم واتّباعهم للحق من ربهم حتى يروا جهنم بعين اليقين، فلا تستعجلوا السيئة من قبل الحسنة بل استعجلوا بالحسنة قبل السيئة وقولوا:
 "اللهم إن كان هذا هو الإمام المهدي الحق بأمرك واختيارك اللهم فبصرنا بالحق من عندك من قبل أن نذل ونخزى". 
 وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين..
 ويا حبيبي في الله أحمد السوداني كن من الذين قال الله عنهم في محكم كتابه:
{ إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَواْ إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُواْ فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ }
صدق الله العظيم [الأعراف:201]
وسلامٌ على المرسلين والحمد لله رب العالمين..
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.

فِرّوا من الله إليه يا معشر العجم والعرب فقد اقترب كوكب العذاب، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد ..

[ لمتابعة رابط المشاركـــــــــــــة الأصليّة للبيـــــــان ] الإمام ناصر محمد اليماني 26 – رجب - 1438 هـ 23 – 04 – 2017 مـ 10:05 صباح...